تحت شعار نفديك يا حمد نقابة عمال البا والإدارة التنفيذية يقيمون إحتفالية العيد الوطني

تحت شعار "نفديك يا حمد"
"نقابة عمال البا و الإدارة التنفيذية يقيمون إحتفالية العيد الوطني" 

تحت رعاية سعادة رئيس مجلس إدارة شركة المنيوم البحرين البا الشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة  وفي إطار إحتفالات البلاد بالعيد الوطني المجيد لمملكة البحرين، أقامت نقابة عمال البا والأدارة التنفيذية بالتعاون مع الحرس الوطني مهرجان وطني عمالي تحت شعار "نفديك يا حمد"، حيث قضى عمال البا وعوائلهم يوماً عائلياً ترفيهياً بعيدا عن أجواء العمل وذلك يوم الإربعاء الموافق 16 ديسمبر الجاري بنادي البا.
أقيم المهرجان تحت رعاية سعادة رئيس مجلس إدارة الشركة بتنظيم من نقابة عمال البا ودعم الإدارة التنفيذية للشركة، وبمشاركة من قبل الحرس الوطني، وذلك بمناسبة ذكرى العيد الوطني المجيد الرابع والأربعون لمملكة البحرين وعيد الجلوس السادس عشر لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه. حيث تحرص النقابة على إقامة هذه الفعالية العزيزة على قلوب كافة عمال البا وعائلاتهم من جميع الجنسيات، مشاركين الوطن أفراحه وأعياده ومجددين العهد والولاء للقيادة الرشيدة.
وافتتح سعادة الشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة المهرجان معلنا بدء الفعاليات والأنشطة أمام العمال وأفراد عوائلهم، وأخذ رئيس مجلس الإدارة جولة بالمهرجان بمعية علي البنعلي رئيس نقابة عمال البا وعدد من المدراء والمسئولين بالشركة وذلك للإطلاع عن قرب بالأنشطة والفعاليات المعدة للحدث.
ومن جانبه، صرح تيم موري الرئيس التنفيذي للشركة قائلاً: "إن تحول شركة البا من شركة رائدة في المنطقة إلى أحد أكبر مصاهر الألمنيوم في العالم جاء بفضل العمل الجاد والإخلاص والتفاني من قبل عمالها. ويمثل احتفال اليوم العائلي فرصة جيدة للاحتفال بمساهمتهم القيمة والاعتراف بدور عائلاتهم في تحقيق النجاح للشركة".
كما أضاف السيد عيسى الأنصاري الرئيس التنفيذي للعمليات بالشركة "أن الإهتمام بالعمال وعوائلهم يأتي على سلم اولويات الإدارة التنفيذية في جميع النواحي ولا سيما النواحي الأجتماعية التي تجمع شمل العمال بعوائلهم، حيث أن فرصة الإحتفال بالأعياد الوطنية والتقاء العمال ببعضهم البعض لفرصة سانحة لتجديد البيعة و الولاء للقيادة الرشيدة مؤكدين بأنهم سائرون على العهد والنهج الوطني بالظفر بصناعة الألمنيوم وارتقائها لتتبوأ أعلى المراتب، لتكون شركة البا واحدة من الشركات الوطنية الرائدة بصناعة الألمنيوم على مستوى العالم. 
   وبهذه المناسبة، صرح علي البنعلي رئيس نقابة عمال البا أن العمال ثابتين على العهد والولاء للقيادة الرشيدة عبر مشاركتهم الفاعلة في الاحتفالية التي استمرت طوال اليوم، استمتعوا من خلالها مع أفراد عائلاتهم بيوم وطني عمالي ترفيهي مميز في جو عائلي بعيداً عن بيئة العمل.   
وبيّن البنعلي أن العيد الوطني هو فرحة متجددة تؤكد الأهداف الحقيقية للمشروع الإصلاحي لجلالة الملك في دعم الحركة العمالية الوطنية في مملكة البحرين، وأن الحفل الذي تنظمه نقابة عمال البا ليس إلا تأكيداً على أهمية مشروع جلالته وارتباط قطاع العمال في تحقيق النجاح لهذا المشروع.
وأضاف البنعلي "وحرصا منا على رسم البهجة بقلوب جميع العمال تم إتاحة الفرصة للجميع بالمشاركة بالمهرجان و حتى العمال الغير أعضاء بالنقابة.   اشتمل الحفل على عروض وأنشطة ترفيهية وتعليمية لجميع أفراد العائلة، فكانت هناك ألعاب ومسابقات وبرامج ترفيهية، من الرسم على الفخار والأشغال اليدوية وتلوين الوجوه بالأضافة للألعاب الشعبية والتعليميه للأطفال، إلى جانب الموسيقى والمأكولات والمشروبات المختلفة.   ومن ضمن الفعاليات المقامة، تم تخصيص خيمة للسلامة لإستعراض ومناقشة أهم الجوانب المتعلقة بالسلامة في بيئة العمل، و بجانبها خيمة مكافحة الحريق تحتوي على مجمل الأجهزة والأدوات المستخدمة بمكافحة الحرائق،  بالإضافة لوجود الخيمة الصحية وتحتوي على مجموعة من ممثلي المستشفيات لتقديم المشورة في البرامج الصحية المتاحة مع الإستفادة من الفحص المجاني المقدم للعمال.
كما قدم أفراد الحرس الوطني فن العرضة التراثية التي استمتع بها الحضور، حيث أعطت للاحتفال طابعاً وطنياً خاصاً مع الأهازيج الوطنية المعبرة عن حب الوطن.   وكان لوزارة الداخلية متمثلة في إدارة المرور والترخيص وإدارة الدفاع المدني مشاركة لافتة من خلال تقديم شرحٍ وافٍ لقواعد المرور والسلامة على الطريق، بالإضافة لمخاطر حدوث الحرائق في مختلف المنشآت. ومن جانب آخر، تم تنظيم زياراتٍ ميدانية لعوائل العمال إلى موقع شركة البا، وذلك ليتعرف أبناء العاملين عن قرب على بيئة عمل آبائهم.
واللافت بمهرجان هذا العام هو المشاركة المميزة لجمعية الفرق البحرينية الموسيقية والتي شارك من خلالها عشرة فرق بحرينية أدوا مجموعة من المقطوعات الموسيقية المعبرة عن حب الوطن، وقد برزت فرقة نقابة عمال البا الموسيقية ضمن الفرق المشاركة بالمهرجان عبر ادئها المبهر بعدد من المعزوفات الوطنية والتي ختمتها بأغنية من تأليف الفرقة وتحت عنوان "السلامة أولوية".   وفي ختام الحفل تم السحب على الجوائز القيمة التي تجاوز عددها الـ 250 جائزة وتقدر قيمتها بأكثر من 20 ألف دينار و تنوعت بين النقدية والعينية، فكانت الجائزة الأولى عبارة عن منحه دراسية مقدمة من جامعة اي ام اي  والجائزة الثانية سيارة جيب شفروليه 2016، بينما الجائزة الثالثة كانت عبارة عن سيارة صالون 2016

 

 

 

 

معلومات إضافية