نقابة «ألبا» مستعدّة لسدّ أي نقص مقابل عدم المساس بالعمّال

تغيير أي مكتسبات عمالية يجب أن يكون بالتوافق مع النقابة.. المعراج:

نقابة «ألبا» مستعدّة لسدّ أي نقص مقابل عدم المساس بالعمّال

 

 

قال الناطق باسم نقابة عمال شركة ألمنيوم البحرين (ألبا) عبدالله المعراج ان النقابة مستعدة للعمل مع إدارة الشركة لتجاوز كل العقبات التي تواجهها في ظل الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها البلاد، شريطة أن لا يتم المساس بالمكتسبات العمالية.

وأشار إلى أن إدارة الشركة إذا كانت تفكر بصورة جدية في خفض التكلفة وتقليص النفقات، فعليها أن تعيد النظر في الاستعانة بعمال يتبعون لمقاولين، أو شركات خاصة، الأمر الذي تشهده الشركة بكثرة ويترتب عليه الكثير من التكاليف.


وبيّن أن رئيس مجلس الإدارة وعبر تصريحاته الصحفية الأخيرة أكد أنه لا مساس بمكتسبات العمال، وهو ما تؤكد عليه النقابة لاسيما بشأن المكتسبات التي حصل عليها العمال منذ سنوات كالعلاوة الاجتماعية.


وبين أن أي تغيير أو تعديل في المكتسبات يجب أن يتم عبر المفاوضات مع النقابة، لا تكون قرارات فوقية ومن جانب واحد، وذلك تحقيقا لمبدأ الشراكة المتفق عليها، وعبر الحوار.


وتوضيحا للتضارب بين دعوى النقابة بوجود نقص في العمالة في الوقت الذي تؤكد إدارة الشركة وجود زيادة في الطبقة العاملة، قال معراج: «تدعي الإدارة وجود زيادة في العمالة، لكن ذلك يتجلى من خلال عدد المقاولين الذين يدخلون لمبنى الشركة يوميا»، مستدركاً «كما يبدو أن مجلس الإدارة لا يوصل صورة الحراك الذي تقوم به النقابة بصورة جيدة لرئيس مجلس الإدارة، وما يقوم به العمال من عمل جاد لتقليل التكلفة، أضف إلى ذلك أننا طلبنا مرارًا اللقاء بالرئيس إلا أننا لم نحصل على رد».


وأضاف «لقد قدمنا رؤانا بشأن أي تغييرات تطرأ في المرحلة المقبلة، إذ أبدينا استعدادا للتعاون مع الإدارة العاملة، كإقناع العمال للقيام بأعمال إضافية، من أجل الاستغناء أو تقليل الحاجة للمقاولين والأيدي العاملة التي تأتي من خارج الشركة».


وتساءل معراج «لماذا تلجأ إدارة الشركة لمقاولين أو أيد عاملة من خارج الشركة، في الوقت الذي يمكنها الاستفادة من العاملين في أعمال أخرى بعد تدريبهم عليها؟».


وأكد أن انخفاض سعر الألمنيوم يجب أن لا يؤثر على المكتسبات التي حصل عليها العمال، خصوصًا وأن ذلك يتبعه انخفاض في أسعار المواد الأولية، موضحًا «يجب أن لا يتحمل عمال ألبا الانخفاض في سعر الألمنيوم، أو ارتفاع أسعار بعض المواد التشغيلية، كارتفاع سعر الغاز الذي تبيعه بابكو لألبا، فالإدارة هي من قامت بإبرام العقود في هذا الأمر».


ورفض المعراج أي خطوة تقوم بها إدارة الشركة لإلغاء العلاوة الاجتماعية، معتبرًا أن ذلك مكتسب، وأن النقابة مستعدة لأي تعاون شريطة أن لا يكون فيه مساس للمكتسبات العمالية.

 

معلومات إضافية