نقابة ألبا تطالب بتقديم موعد الدوام مع بدء مشروع دوار ألبا

نقابة ألبا تطالب بتقديم موعد الدوام مع بدء مشروع دوار ألبا

 

أكّدت نقابة عمال ألبا أهمية تقديم توقيت حضور العمال إلى المصنع بربع ساعة بدلا من تأخير قدومهم ربع ساعة؛ وذلك بهدف تخفيف الضغط والازدحام المروري على دوار ألبا والطرق الرئيسية المتعددة المتفرعة عنه. منوهة في هذا الشأن إلى خطة وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني في الشروع قريبا في تنفيذ مخطط (دواري ألبا والنويدرات) وما يتفرع منه من ثلاث طرق رئيسية للمنطقة وحيوية للاقتصاد البحريني.


وقال مسؤول في النقابة: «إن النقابة خاطبت إدارة شركة ألبا بهذا الشأن من جهة، ومن جهة ثانية إلا أنه ومع بالغ الأٍسف لم تستجب إدارة الشركة لطلب النقابة حول جدوى التأخير». وذلك حسبما أفاد به هذا المسؤول في اتصال مع «أخبار الخليج»، ودعا المسؤول إلى إجراء دراسة بهذا الخصوص، وخاصة أن هناك ما لا يقل عن 1500 عامل في الشركة يأتون صباحا إلى العمل في مختلف أقسام الشركة.


ووصف هؤلاء العمال بأنهم الأقرب إلى معرفة حقيقة تأثير التأخير على وصولهم إلى مواقع العمل ولو بربع ساعة، فالشركة تريدهم أن يصلوا الساعة 6:45 دقيقة بدلا من الساعة 6:30 دقيقة في الصباح، وهم أي العمال الأدرى بضغوطات وتأثيرات الازدحام المروري في حال تأخير توقيت القدوم إلى العمل ولا سيما أن هذا التأخير يترافق مع ذهاب الطلبة إلى المدارس، حيث إنه كلما تأخر الوقت يكثر عدد السيارات والحافلات التي تمر في هذه المنطقة المهمة من البلاد.


ومن جهة أخرى، اتصلت «أخبار الخليج» بعدد من المواطنين، وسألتهم عن مزايا تمديد أو تأخير وقتي الدوام وتشييد مشروع الدوارين (ألبا والنويدرات) وأثرهما على انسيابية الحركة المرورية والتجارية والاستثمارية وغيرها، وقالوا: مما لاشك فيه، تقديم وقت الدوام بالنسبة لعمال ألبا، سيكون أفضل بكثير من تأخير دوامهم؛ لكي يتم تجنب تقارب دوامهم مع الطلبة الذاهبين إلى المدارس.


وأضافوا، أما بالنسبة إلى المزايا التي يقدمها المشروع، فهو مشروع كبير ومشروع يستحق تقدير حكومة البحرين ووزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني وغيرها من الوزارات والمؤسسات الرسمية والأهلية ذات العلاقة في الدعم المالي والتشييد والمقاولات في أخذ هذا القرار والمباشرة في تنفيذه في الفترة القريبة القادمة. وفي هذا السياق، نوهوا إلى إن الفوائد جمة، منها على سبيل المثال: دوار ألبا بإشارات ضوئية ودوار نويدرات بجسر سيعملان على فتح المنطقة وسير الحافلات والسيارات بانسيابية بين الطرق الرئيسية والدوران العكسي، وبالتالي الوصول إلى شوارع الاستقلال والملك حمد والشيخ جابر الصباح ومينائي سلمان وخليفة، هذا عدا المنطقة الصناعية في سترة والقرى المحيطة بالمنطقة والرفاعين ومصنع ألبا وجو وعسكر وكذلك سهولة الوصول إلى الجسر المزمع إقامته بين كل من مملكة البحرين ودولة قطر حيث الوصول اليه يمر عبر دوار ألبا.

 

معلومات إضافية